منتدى عارف الامارة

๑۩۞۩๑ المنتدى يحتوي على مواضيع منوعة ๑۩۞۩๑

منتدى الامارة منتدى يحتوي على مواضيع مختلفة شاركنا في كتاباتك وكن مميزا على الانترنت
اللهم علمني ما ينفعني وانفعني بما علمتني وزدني علما والحقني بالصالحين
الى جميع الاعضاء الكرام سيتم حذف عضوية كل من لم يقدم موضوعا او طرحا للمنتدى خلال فترة من تاريخ تسجيله ....... مدير المنتدى
قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم (إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث صدقة جارية أو علم ينتفع به أو ولدٍ صالح يدعو له)
الى جميع الاعضاء والزوار الكرام ... ان ما يكتب من مواضيع يمثل رأي كاتبه والادارة غير مسؤولة عن ذلك

    من الإعجاز القرآني (الجبال وتوازن الأرض)

    شاطر
    avatar
    مؤسس المنتدى
    Admin

    ذكر عدد المساهمات : 389
    نقاط : 1262
    تاريخ التسجيل : 24/11/2010
    العمر : 32
    الموقع : العراق

    من الإعجاز القرآني (الجبال وتوازن الأرض)

    مُساهمة  مؤسس المنتدى في الأربعاء 12 أكتوبر 2011 - 17:48

    من الإعجاز القرآني (الجبال وتوازن الأرض)

    يوجد العديد من الأبحاث في إعجاز القرآن الكريم التي تدور حول حديث القرآن عن حقائق علمية بشأن علم الجبال قبل أن يكتشفها العلم بقرون طويلة. ولكن يوجد جماعة ينشرون سلسلة مقالات بعنوان (أكذوبة الإعجاز العلمي!!)
    وقد تناولوا في إحدى مقالاتهم نشوء الجبال وأكدوا أن القرآن قد اخطأ علمياً في الآية التي تقول:{وألقى في الأرض رواسيَ أن تميدَ بكم وأنهاراً وسُبُلا لعلكم تهتدون}[النحل/ ١٥]. وان الجبال ليس لها أي دور في تثبيت الأرض وان التثبيت يكون للأرض الثابتة أصلاً وليست الأرض المتحركة ويكون التثبيت للجسم المستوي وليس الكروي لأن الأرض كروية. وبما ان هؤلاء لا تقنعهم كلمات علمائنا من المسلمين, فسوف نلجأ إلى علماء الغرب وهم من غير المسلمين, ونتأمل في آخر ما توصلت إليه ابحاثهم وماذا يقولون حول هذا الموضوع, وسوف نرى التطابق الكامل بين ما تكشفه الأبحاث الجديدة في علوم الأرض والقرآن العظيم. فقد تابعت ما يعتقده علماء الغرب اليوم حول الجبال, وقرأت ما يدرسونه لطلابهم من أشياء يعدّونها حقائق,وأليك عزيزي القارئ ما أكتشفه هؤلاء العلماء وهم من غير المسلمين:
    التوازن الأرضي هو توازن لبنات القشرة الأرضية العائمة على الغلاف الصخري للأرض. والجبال تمتلك جذوراً تمتد إلى داخل الغلاف الصخري بهدف تأمين التوازن. وهذا ما نجد له وصفاً دقيقاً في كتاب الله تعالى عندما يقول: {وألقى في الأرض رواسي أن تميد بكم وأنهاراً وسبلاً لعلكم تهتدون}[النحل/ ١٥].
    إذاً سمّي القرآن الجبال رواسي تشبيهاً لها بالسفينة التي ترسوا ويغوص ويغوص جزء كبير منها في الماء, وهو ما تفعله الجبال, فهي ترسوا من وتغوص في قشرة الأرض, خصوصاً إذاً علمنا ان القشرة الأرضية تتألف من مجموعة الألواح العائمة على بحر من الحمم والصخور المنصهرة. ولو بحثنا عن معنى كلمة(رسا) في المعاجم, مثل مختار الصحاح, فإننا سنجد ان معناها (ثبت), وهذا ما تقوم به الجبال من تثبيت للأرض لكي لا تميل وتهتز بنا, ويؤكد العلماء اليوم ان كثافة الجبال تختلف عن كثافة الأرض التي حولها, تماماً مثل قطعة الجليد العائمة على سطح الماء. فإذا وضعنا قطعة من الجليد في ماء, فسنجد ان جزءاً كبيراً منها يغوص في الماء ويظهر جزء صغير منها على وجهه, ولولا ذلك لا تستقر قطعة الجليد وتنقلب وتميل. ونحن نعلم من هندسة تصميم السفن ان السفينة يجب أن يكون لها شكل محدد لتستقر في الماء ولا تنقلب. والجبال قد صممها الله تعالى بشكل محدد, فهي لا تنقلب برغم مرور ملايين السنين عليها!! ومن أعجب ما قرآت حول الجبال ودورها في التوازن الأرضي, أن العلماء عندما قاسوا كثافة الجبال وكثافة الأرض المحيطة بها, وجدوا ان النسبة هي ذاتها كثافة الجليد بالنسبة للماء. وهنا تتجلى عظمة القرآن في دقة التشبيه وروعته, ولذلك قال تعالى:{وجعلنا في الأرض رواسي أن تميد بهم وجعلنا فيها فجاجاً سبلا لعلهم يهتدون}[الأنبياء/ ٣١].
    فشبّه الجبال بالسفن الرواسي وهو تشبيه دقيق جداً من الناحية العلمية!!
    فمن الذي أخبر النبي(ص) بهذه الحقائق؟
    ثم ان جميع العلماء يؤكدون اليوم ان الجبال لها أوتاد تمتد في الأرض وتغوص عشرات الكيلو مترات, وهذا ما حدثنا عنه القرآن الكريم بقوله تعالى:{ألم نجعل الأرض مهاداً والجبال أوتاداً}[النبأ/٦_٧] فإذا كان القرآن يصرّح بإن الجبال هي أوتاد, والعلماء يقولون ان للجبال جذوراً تثبت الأرض وتعمل على توازنها, وهناك علم قائم بذاته, يدرس هذا التوازن الأرضي, فهل المعجزات هذه اٌكذوبة أم حقيقة؟


    _________________
    ضــع بصمتــك
    زودنا بالمواضيع المفيدة




      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين 24 سبتمبر 2018 - 21:51